199 مدنياً قتلى غارات التحالف الدولي على (داعش)

المدى برس/ بغداد أعلن الجيش الأميركي، اليوم الخميس، مقتل 199 مدنياً منذ بدء حملة التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش" في العراق وسوريا عام 2014، وفيما أشار إلى تعذر تفادي وقوع ضحايا في بعض الحوادث، أكد بذل "جهد فائق" في قصف الأهداف العسكرية لتقليل مخاطر سقوط ضحايا مدنيين. وقال الجيش في بيان أوردته "رويترز"، وتابعته (المدى برس)، إن "11 مدنياً قتلوا في أربع غارات جوية منفصلة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في الحملة على تنظيم (داعش) في العراق وسوريا في المدة بين 25 أكتوبر / تشرين الأول والتاسع من ديسمبر كانون الأول". وأضاف البيان، أنه "رغم ما يبذله التحالف من جهد فائق في قصف الأهداف العسكرية بطريقة تقلل مخاطر سقوط ضحايا مدنيين، إلا أنه يتعذر تفادي وقوع ضحايا في بعض الحوادث". وتابع البيان، أن "غارة جوية على مبنى تواجد فيه مقاتلون من تنظيم (داعش) يوم السابع من ديسمبر / كانون الأول، قرب الرقة في سوريا قتلت سبعة مدنيين"، متابعاً أن "الرقم الإجمالي للمدنيين الذين قتلوا منذ بدء الحملة الجوية في 2014 بلغ 199 قتيلاً". يذكر أن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد (داعش)، يضم أكثر من ستين دولة، وأنه يشن غارات جوية يومية ضد التنظيم المتطرف في العراق وسوريا.