ترامب : أوباما أنقذ إيران من الانهيار

المدى برس/ بغداد كرر الرئيس الأميركي انتقاده للاتفاق النووي مع إيران، اليوم الخميس، قائلاً إن "إدارة سلفه باراك أوباما ألقت طوق النجاة لطهران التي "كانت على شفا الانهيار". وأوضح الرئيس الأميركي، في تغريدة على تويتر، أن إيران "كانت على شفا الانهيار حتى جاءت الولايات المتحدة وألقت لها بطوق النجاة في شكل اتفاق 150 مليار دولار". وقال ترامب، إن الإيرانيين "كان عليهم أن يكونوا ممتنين للاتفاق المريع الذي أبرمته الولايات المتحدة معهم!". وأكد أن بلاده سلمت تحذيراً رسمياً لإيران بسبب إطلاقها صاروخاً باليستياً، بعد أن قالت إدارته، الأربعاء، إنها تبحث كيفية الرد على هذه التجربة. وكان ترامب يردد التعليقات التي أدلى بها مستشار الأمن القومي مايكل فلين، والتي قال فيها: "فشلت إدارة أوباما في الرد بشكل ملائم على تصرفات طهران الخبيثة". وانتقد ترامب الاتفاق النووي الإيراني مراراً ووصفه بأنه ضعيف وغير فعّال. وبموجب قرار الأمم المتحدة الذي أقر الاتفاق النووي، فإن إيران "مطالبة" بالامتناع عن تطوير الصواريخ الباليستية التي تهدف إلى إطلاق أسلحة نووية لمدة تصل إلى ثماني سنوات.